تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
لماذا حوَل مارك زكبيرغ فيسبوك إلى ميتا؟
لماذا حوَل مارك زكبيرغ فيسبوك إلى ميتا؟

لماذا حوَل مارك زكبيرغ فيسبوك إلى ميتا؟

2021-11-08

ما هي تقنية ميتافيرس التي قرر مؤسس شركة فيسبوك، مارك زوكربيرغ تبنيها؟، الميتافيرس هي عالم من العوالم الافتراضية، والتي من المتوقع أن تصبح المنصة الأهم على الانترنت مستقبلا.

عام 1992 صاغ الكاتب نيل ستيفنسون والمتخصص بالخيال العلمي المصطلح، الذي يعبر عن فضاء إلكتروني يشبه الواقع، يمكن لمستخدميه الالتقاء من خلاله والتفاعل والحصول على الترفيه، مع استخدام افاتار لكل شخص منهم

ويستخدم الأشخاص في هذا العالم أجهزة الواقع المعزز بدلا من الكمبيوتر والهواتف المحمولة من أجل الدخول إلى هذا العالم الافتراضي الذين يرغبون التواجد به

ويرى مارك زوكربيرغ أن الميتا هي ما سيكون عليه المستقبل، كما أعلن في وقت سابق عن توفير 10 آلاف وظيفة من أجل العمل على تكريس هذا العالم

سيصبح الإنسان في هذا العالم قادر على التسوق وحتى مقابلة بعض الاصدقاء بالاضافة للعمل عن بعد كما يمكن مشاركة العديد من المواهب والفعاليات ضمن هذا العالم.

هذا ويمكن مثلا لمحبي لعبة كرة القدم التواجد في أي مباراة في أي مكان كانت من خلال افاتار خاص بهم حيث يدخلون الملعب ويتواجدون في المباراة ويتبادلون أطراف الحديث مع افاتارات لأناس مختلفين للحديث عن المباراة والاستمتاع بها

في المقابل انتقد عدد كبير هذه الفكرة التي ستحرم الناس من التواصل الإنساني بشكل فعال وقد تساهم في إبعاد الناس عن بعضهم وتحويلهم إلى آلات بدون مشاعر فـ التواصل الإنساني من أهم الأسباب لمنح الانسان مشاعر

من جانبه وصف جاك دورسي مؤسس تطبيق تويتر الميتافيرس بأنها مؤسسة ديكتاتورية

كما رفض الكثير من الأشخاص الفكرة وترويج مارك لها ودعمها، وعلق البعض أن انتشار كورونا ساهم في تعزيز فكرة التواصل عن بعد والعمل عن بعد لدى العديد من الأشخاص إلا أنها لم تكن ناجحة وكانت سببًا في معاناة الكثير من الأشخاص من مشاكل نفسية

وجاء إعلان فيسبوك تغير اسمها وطرحها فكرة العالم الافتراضي بعد المشاكل العديدة التي واجهها التطبيق مؤخرًا تسبب بهجرة عدد من مستخدميه إلى تطبيقات مختلفة مثل تويتر 

وكان فيسبوك قد واجه قبل مدة عطل استمر لساعات 


 

فيسبوك
 
 

احدث المقالات