تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
علاقات
علاقات

تواصلي مع شريكك السابق بهذه الطرق في المواقف المختلفة

2021-06-28

من الصعب التواصل مع شريكك السابق بشكل لائق، ففي كثير من الأحيان قد توصل الرسائل المقصد الخاطئ، ولذلك يمكنك اتباع الإرشادات التالية لتجنب القلق اثناء التواصل مع الشريك السابق والوصول إلى هدفك:

إذا كنتِ تريدين إعادة الاتصال

إذا كنت تتطلعين إلى إعادة التواصل مع حبيبك السابق بطريقة أفلاطونية، فمن الأفضل أن تراسليه بطريقة ودية أو من خلال ذكر شيء ما تشعرين بالراحة في الحديث عنه، وقول على سبيل المثال: "قرأت مؤخرا كتاب للمؤلف الذي كنت تتحدث عنه دائمًا، وأردت أن أعلمك أنني وجدته رائعًا. أتمنى أن تكون بخير."

إذا كنتِ بحاجة إلى الاعتذار

في كثير من الأحيان، يظهر الانفصال أسوأ ما فينا، ولذلك قد تودين الاعتذار من شريكك السابق على خطأ ما صدر منك، وحينها يجب أن تحاولي جعل رسالتك قصيرة وبسيطة، وتجنبي لعبة اللوم أو تبادل الكثير من المجاملات، وقولي على سبيل المثال: "كنت أفكر كثيرًا بشأن ما حدث بيننا، وأنا آسفة على الطريقة التي تصرفت بها، فأنت لا تستحق ذلك".

 إذا كنتِ تحاولين إنعاش العلاقة

إذا كنتِ تحاولين التواصل مع حبيبك السابق، ابقي رسالتك مختصرة وغزلية، حتى لا تبدين متاحة أكثر من اللازم، وإذا كان التواصل بينكما منقطع منذ شهور، يمكنك ارسال رسالة تشبه: "لاحظت أنك تركت شعرك ينمو مؤخرا، وأصبحت تبدو وسيما" أو "كنت أفكر فيك مؤخرًا ".

 إذا كنتِ تتحدثين بشكل عام

يمكنك التحدث مع شريكك السابق لأنك تفتقدينه، وحينها يمكنك أرسال رسالة نصية غير رسمية حول حدث حديث أو تجربة مشتركة، مثل: "مرحبًا، ماذا حدث لتلك الوظيفة التي تقدمت لها؟" أو "مرحبًا، كنت أفكر فيك في ذلك اليوم وأردت معرفة أحدث اخبارك".

إذا كنتِ تريدين إنهاء الاتصال معه

إذا كنت تحاولين تخطي الماضي، ضعي حدودك دون الاعتذار عن ذلك، وقولي: "ستكون هذه هي الرسالة النصية الأخيرة التي أرسلها لك، أرجو أن تحترم هذه الحدود" أو "أتمنى لك الأفضل، ولكن لا أعتقد أننا يجب أن نكون على اتصال."

علاقات حب سعادة زواج عناية اهتمام
 
 

احدث المقالات