تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
نوم الأطفال
نوم الأطفال

اضطرابات النوم لدى الأطفال قد تعرقل نمو الدماغ.. إليك كيف يمكن مساعدة الوالدين؟

2022-01-01

النوم الجيد مهم جداً لصحة طفلك ورفاهيته، تماماً مثل التغذية السليمة لدعم نمو دماغ طفلك. ففي الواقع، ينمو دماغ طفلك أثناء نومه.

كشفت دراسة جديدة نشرت في المجلة الأمريكية للطب النفسي، أن مضاعفات النوم في الأشهر الاثنى عشر الأولى من حياة طفلك يمكن أن تؤدي إلى تشخيصه بالتوحد. كما أن النوم غير السليم يمكن أن يؤثر على نمو قرن آمون أو " الحُصين "، وهو مكون رئيسي وجزء لا يتجزأ من الدماغ. قرن آمون أمر بالغ الأهمية للتعلم والذاكرة. وقد تم ربط التغيرات في حجم قرن آمون باضطربات النوم لدى البالغين والأطفال الأكبر سنا. ويعاني ما يقرب من 80 في المائة من الأطفال المصابين باضطراب طيف التوحد من مشاكل في النوم.

ووفقاُ لموقع "ذا هيلث سايت"، فقد أجريت الدراسة على أكثر من 400 طفل تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر إلى سنة واحدة. ووجد الباحثون أن الرضع الذين تم اكتشافهم فيما بعد إصابتهم بالتوحد مروا باضطرابات النوم في البداية. لذلك، من المهم جدًا للطفل أن ينام بشكل طبيعى من أجل تجنب الآثار الصحية الخطرة. ينام الأطفال في الغالب خلال 20 دقيقة من النوم من الذهاب للسرير.

 خلال الليل، يمر طفلك بثلاث دورات من النوم، وهي النوم الخفيف، والنوم العميق، ونوم الأحلام. لديه نومه العميق للساعات القليلة الأولى ثم ينزلق بعد ذلك إلى النوم الخفيف والحلم. أما الدورتان الأخيرتان هما الفترات التي يضطرب فيها النوم. ولكن، لا تقلق، يمكن معالجة المشكلة .

لذا، إذا كان طفلك يعانى من اضطرابات النوم فإليكى الحل:

* إعداد روتين وقت النوم

يمكن أن يساعد إعداد روتين منتظم قبل النوم على تحسين نوم طفلك وتعزيز نمو دماغه. أيضا بعد جدول زمني ثابت من وجود حمام، والاستماع إلى أو قراءة قصة والذهاب إلى السرير يمكن أن تساعد الأطفال الأصغر سنا النوم بسهولة. للأطفال الأكبر سنا، يمكنك محاولة التحدث معهم وإعطائهم بعض الوقت بمفردهم للاسترخاء قبل إطفاء الأنوار.

* منحهم بعض الوقت للاسترخاء قبل النوم

كما ذكر أعلاه قد يحتاج بعض الأطفال الأكبر سنًا إلى اتباع جدول يتضمن الاسترخاء قبل الذهاب إلى الفراش. حاول تشجيع طفلك على القيام بذلك حيث قد يرغب العديد من الأطفال البالغين في مضي يومهم بقراءة كتاب أو الاستماع إلى الموسيقى الهادئة وحتى عن طريق ممارسة تمارين التنفس للاسترخاء. لذا، إذا استغرق وقتًا أطول من 30 دقيقة للنوم، فقد يحتاج إلى وقت أطول للاسترخاء.

نصائح من اجل نوم هادىء للطفل الرضيع | البوابة

* تقليل وقت القيلولة للأطفال الأكبر سناً

يجب علي معظم الأطفال بين 3-5 سنوات من العمر التوقف عن أخذ قيلولة. إذا كان طفلك أكثر من خمس سنوات ولا يزال يأخذ قيلولة خلال النهار، حاول أن تقلل من وقتها إلى 20 دقيقة أطول من ذلك يمكن أن تجعل من الصعب على الأطفال النوم ليلاً.

* تأكد من أن طفلك يشعر بالأمان في الليل

ينام العديد من الأطفال بمفردهم بعد سن معينة. إذا كان طفلك ينام بمفرده في الغرفة، فتأكد من أنه لا يخاف أثناء وجوده في الظلام. لا تدع له / لها مشاهدة البرامج التلفزيونية المخيفة أو الأفلام قبل النوم. أيضا، لا تسمح بألعاب الكمبيوتر في الليل. يمكنك تركيب ضوء ليلي في غرفته حيث يشعر بعض الأطفال بالأمان عند تشغيل الأضواء.

* تأكد من أن طفلك يأكل القدر المناسب في الوقت المناسب

قد يؤدي الشعور بالجوع الشديد أو الإصراف الشديد أيضًا إلى قلة النوم. لذلك، تأكد من أن طفلك تناول العشاء الكافى في الوقت المناسب. أيضا، تأكد من حصوله على التغذية المطلوبة بما في ذلك الحليب أثناء الإفطار في الصباح مما يساعد على بدء اليوم بشكل صحيح. في هذه الأثناء، قللي من استهلاك المشروبات الغازية والأطعمة الغنية بالكافيين مثل الشوكولاتة لأنها يمكن أن تزعج ساعة جسم طفلك الصغير.

حمل أمومة طفولة نوم صحة

احدث المقالات