تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
6 طرق طبيعية لتقوية جهاز المناعة
6 طرق طبيعية لتقوية جهاز المناعة

6 طرق طبيعية لتقوية جهاز المناعة

2021-01-21

هل جعلك فيروس كورونا تعيدي النظر في تعلم كيفية تعزيز وظيفة الجهاز المناعي وصحتك العامة؟ حسنًا نراهن أن الجواب الذي يدور في عقلك الآن هو "نعم". 

في الحقيقة على عكس ما لم يحدث من قبل، باتت موضوعات النظافة ووظيفة المناعة والعلاجات الصحية الطبيعية من بين أكبر الأسئلة التي تدور في ذهن الناس وذلك لسبب وجيه، لأنه لا يمكن ضمان تجنب الإصابة بالفيروس التاجي من خلال أي استراتيجية أو دواء حتى الآن.

ولكن أصبح من الواضح أن الأشخاص الذين لديهم جهاز مناعي قوي ورد فعل قادرون على تجنب الإصابة بالمرض في بعض الأحيان أو حتى تقليل المخاطر الصحية والأعراض المرافقة له. 

لذلك سنذكر من خلال هذه المقالة بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها اليوم والتي لا تكلفك شيئًا، وذلك في سبيل تحسين وحماية صحتك وربما نظام المناعة لديك، ويشمل ذلك: 

غسل اليدين بطريقة صحيحة

إن فيروس كورونا يُقتل مثله مثل معظم الفيروسات الأخرى، وذلك عن طريق غسل اليدين بالصابون لمدة 20 ثانية أو باستخدام معقم اليدين بنسبة تزيد عن 60% من الكحول. 

ابتعد عن التدخين

في الحقيقة، يتعرض المدخنون لخطر متزايد للإصابة بالعدوى والمعاناة من مضاعفات خطيرة من المرض، ولا ينبغي أن تحتاجي إلى مزيد من الأسباب حتى لا تدخني، ولكن في مثل هذه الأوقات الصعبة من المهم أن نسلّط الضوء على الأهم حتى يكون لديك القدرة على مقاومة المرض في حال أصبتي بالعدوى.

الحصول على قسط كافِ من النوم

النوم مهم للصحة بشكل عام، وكمكافأة قد يفيد وظائف المناعة لدينا، فعلى سبيل المثال أظهرت إحدى الدراسات أن أولئك الذين يعانون من الأرق لديهم استجابة مناعية أقل للقاح الإنفلوانزا، وقد لا يكون العلم قويًا في هذا المجال، ولكن عندما يتعلق الأمر بالصحة العامة، فإن النوم السليم من المؤكد أنه يساعد. 

احصلي على القدر المناسب من التمرين والرياضة

تظهر الدراسات القائمة على الملاحظة أن أولئك الذين يمارسون الرياضة يعانون من عدوى أقل من أولئك الذين لا يمارسونها، وفي حين أن هذه الدراسات تحتوي على متغيرات مربكة، إلّا أن الإجماع العام هو أن التمرين بشكل عام مفيد على الأرجح. 

سيطري على التوتر والضغط النفسي

في حين أن ضغوطات الحياة الحادة قد تعزز وظيفة المناعة مؤقتًا، إلّا أن من المحتمل أن تقلل الضغوطات المزمنة وظيفة المناعة، وأحيانًا القلق وعدم اليقين في المستقبل وما هو قادم يمكن أن يرفع مستويات الكورتيزول مما قد يؤثر سلبًا على وظائف المناعة. 

تناول المكملات

هل يمكن أن يساعد تناول الفيتامينات والمعادن والمكملات الغذائية الأخرى في حمايتك من كوفيد-19؟ في الحقيقة هذا سؤال لا يمكن الإجابة عليه بشكل نهائي، ولكن إليك ما نعرفه عن بعض المكملات الغذائية التي يقال أن لها خصائص تقوي المناعة. 

فيتامين سي: تم استخدام فيتامين سي للمساعدة في منع نزلات البرد، ومن بين الوظائف الأخرى يمكن أن يساعد هذا الفيتامين في الحفاظ على بشرة صحية، إلى جانب أنه قد يحسن وظيفة بعض خلايا الدم البيضاء التي تقاوم العدوى.

فينامين د: كهرمون وفيتامين، يلعب فيتامين د عددًا من الأدوار المهمة في صحتنا، ففي السنوات الأخيرة تناول الناس جرعات عالية جدًا من فيتامين د بهدف تعزيز المناعة، وفي الواقع وجدت بعض الدراسات أن فيتامين د له تأثير وقائي معتدل ضد التهابات الجهاز التنفسي لدى معظم الناس. 

الزنك: هو معدن يشارك في استجابة خلايا الدم البيضاء للعدوى، لهذا السبب فإن الأشخاص الذين يعانون من نقص في الزنك أكثر عرضة للإصابة بالبرد والإنفلوانزا والفيروسات الأخرى.
المغنيسيوم: خلال السنوات القليلة الماضية، كان المغنيسيوم موضوعًا للبحث نظرًا لوظائفه في الجسم، وفي الحقيقة هو من أحد أهم المغذيات الدقيقة ولديه علاقة قوية بجهاز المناعة. 
 

تقوية جهاز المناعة صحة جهاز المناعة

احدث المقالات

X