تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
السكتة القلبية
السكتة القلبية

لماذا تحدث السكتة القلبية في الحمام؟

2021-05-14

يمكن أن تحدث السكتة القلبية في أي مكان، حتى في الحمام، وذلك لأن بعض الأنشطة اليومية مثل استخدام المرحاض يمكن أن تلعب دورًا في السبب في توقف القلب.
وفي الواقع تشكل السكتة القلبية التي تحدث في الحمام تحديات معينة، نظرًا لأن الحمامات تميل إلى أن تكون مساحات خاصة، فقد يتأخر العلاج أحيانًا خاصة إذا كنت بحاجة إلى المساعدة أثناء وجودك هناك. 
ولكن من خلال هذه المقالة سنغطي أساسيات السكتة القلبية وسنخوض في التفاصيل التي تؤدي إلى حدوثها في الحمامات، وسنوضح ما يجب عليك فعله إذا كنت في الحمام وتحتاج إلى مساعدة طبية.


ما هي السكتة القلبية؟


السكتة القلبية هي حالة قلبية يتوقف فيه قلبك عن النبض، وعندما يحدث ذلك، يتوقف الأكسجين عن الأعضاء الأساسية في الجسم، مما يعرض حياتك للخطر والموت. 


لماذا تحدث السكتة القلبية في الحمام؟

تحدث السكتة القلبية في الحمام عندما يعاني القلب من عطل كهربائي، وهذا بسبب عدم انتظام ضربات القلب، ومن المرجح أن يحدث هذا الخلل أثناء الاستحمام أو أثناء استعمال الحمام، وذلك بسبب الضغط الذي يمكن أن تتسبب به هذه الأنشطة على جسمك وهي:

 

  • استخدام المرحاض

عندما تمر بحركة الأمعاء، قد تجهد نفسك، وهذا ليس خارجًا عن المألوف، ولكنه أمر يمكن أن يضغط على قلبك، وفي حال كانت وظيفة قلبك معرضة بالفعل للخطر، فقد يكون هذا سببًا لتوقف القلب المفاجئ. 
ويمكن أن يؤدي الذهاب إلى الحمام أيضًا إلى حدوث شيء يسمى الاستجابة الوعائية المبهمة، حيث يؤدي استخدام الحمام إلى الضغط على العصب المبهم، مما قد يؤدي أحيانًا إلى إبطاء معدل ضربات القلب. 

  • الاستحمام

يمكن أن يؤثر الاستحمام بالماء البارد جدًا (أقل من 70 فهرنهايت) أو شديد الحرارة (أعلى من 112 فهرنهايت) على معدل ضربات القلب بسرعة، نظرًا لأن درجة حرارة الجسم تتكيف بسرعة أثناء الاستحمام، فقد تسبب ضغطًا على الشرايين والشعيرات الدموية. 
وفي الواقع لا يوجد الكثير من البيانات الجيدة حول عدد المرات التي تحدث فيها السكتات القلبية المفاجئة أثناء الاستحمام، وفي الحقيقة قد تكون هناك مخاطر إضافية للأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب الأخرى.

  • المخدرات والأدوية

إن جرعة زائدة من الدواء يمكن أن تؤدي إلى توقف القلب المفاجئ في بعض الحالات، لذا إذا كنت تحتفظ بأدويتك في خزانة الأدوية في الحمام، فقد يزيد ذلك من خطر الإصابة بالسكتة القلبية في الحمام، ومن الممكن أيضًا أن تؤدي جرعة زائدة من المخدرات إلى السكتة القلبية في حال تم تعاطي الجرعة في الحمام أو قبل.


ماذا تفعل إذا احتجت للمساعدة في الحمام؟


في حال احتجت لمساعدة طبية وأنت في الحمام لأي سبب من الأسباب، فيجب عليك تنبيه شخص قريب منك خاصة إذا بدأت بالشعور بـ:

  • ألم في الصدر
  • ضيق نفس مفاجئ
  • دوخة
  • تقيؤ
  • إغماء

وفي حال كان لديك خطر متزايد من الإصابة بالسكتة القلبية، فأخبر أي شخص تعيش معه حتى يتمكن من المساعدة في حالة الطوارئ، وأيضًا للتحقق منك في حال بقيت لفترة طويلة في الحمام. 


يمكنك أيضًا ممارسة العادات الآمنة التالية عندما تكون في الحمام:

  • لا تغمر نفسك بالماء الساخن وتحديدًا فوق صدرك
  • اضبط مؤقتًا أو منبهًا عندما تكون في حوض الاستحمام
  • لا تأخذ حمامًا ساخنًا بعد تناول الأدوية المساعدة على النوم أو الاسترخاء
  • احتفظ بهاتفك معك على المنضدة في متناول يدك عندما تكون في الحمام في حالة احتياجك للاتصال للحصول على مساعدة الطوارئ
     
السكتة القلبية صحة

احدث المقالات

X