تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
تعرّق الجسم يساعد على حرق المزيد من السعرات الحرارية؟ إليك الإجابة
تعرّق الجسم يساعد على حرق المزيد من السعرات الحرارية؟ إليك الإجابة

تعرّق الجسم يساعد على حرق المزيد من السعرات الحرارية؟ إليك الإجابة

2020-10-28

إن التعرّق يمكن تعريفه على أنه الطريقة الطبيعية التي يعمل خلالها الجسم على تنظيم حرارته، وذلك يحدث عن طريق طرد الأملاح والماء خارج الجسم واللذان يتبخران للمساعدة على التبريد. 

وفي الحقيقة، التعرق في حد ذاته لا يؤدي إلى حرق كمية قابلة للقياس من السعرات الحرارية، ولكن التعرق بكمية كافية من السوائل سيؤدي إلى فقدان الوزن الزائد بفعل الماء، وهي عبارة عن خسارة مؤقتة للوزن لأنه في حال قمت بإعادة الترطيب عن طريق شرب الماء أو الأكل سيتم استعادة أي وزن تم فقدانه.

كم عدد السعرات الحرارية التي يحرقها التعرق؟

يعتقد البعض أن الأنشطة الجسدية التي تدفع الجسم للتعرق قد تساعد على حرق ما يصل إلى 1000 سعرة حرارية في الساعة، ولكن أثبتت الدراسات عكس ذلك تمامًا. 
وفي الواقع، بحسب الدراسات وجد أنه في حصة يوغا لمدة 90 دقيقة، حرقت خلالها النساء ما متوسطه 330 سعرة حرارية فقط، في حين حرق الرجال 460 سعرة حرارية، أي ما يعادل المشي السريع بسرعة 305 ميل في الساعة لنفس الفترة الزمنية. 

كما يمكن أيضًا حرق السعرات الحرارية أثناء الأنشطة التي لا تتعرق فيها كثيرًا أو حتى لا تتعرّق فيها أبدًا، فعلى سبيل المثال، يمكن حرق السعرات الحرارية من خلال السباحة، أو رفع الأثقال، أو ممارسة التمارين الرياضية في الخارج عندما يكون الجو باردًا في الشتاء.  

ومع ذلك، قد يظل التعرق وسيلة لقياس لمستوى الجهد المبذول وخاصة خلال أداء أنواع مختلفة من التمارين، وفي هذا الصدد أوصت الكلية الأمريكية للرياضة العلاجية البالغين الأصحاء بممارسة التمارين الرياضية متوسطة الشدة لمدة 30 دقيقة خمسة أيام في الأسبوع. 

لماذا يتعرّق بعض الأشخاص أكثر من غيرهم؟

أن كمية العرق التي يتم إفرازها تختلف من شخص إلى شخص وهذا يعود إلى عدة عوامل بما فيها: 
-    الجينات
-    العوامل البيئية
-    العمر
-    مستوى اللياقة
-    الوزن

ومن بين هذه العوامل السابقة، فإن التركيز الأكبر يكون على الوزن ومستوى اللياقة، فهما العاملان الأكثر تأثيرًا على كمية العرق التي يتم إفرازها للشخص خلال التمرين، فمثلًا إذا كان وزن الجسم عاليًا سيحتاج لمزيد من الطاقة للعمل وهذا يؤدي إلى المزيد من التعرّق. 

أما بالنسبة لمستوى اللياقة، فكلما كان جسمك مثاليُا سيكون التعرق لديك أسرع وهذا لأن الجسم يصبح أكثر كفاءة في تنظيم درجة حرارته، إلى جانب أن التعرق مبكرًا يعني أن جسمك يمكنه أن يبرد أسرع، وبالتالي هذا يعني أنك تستطيع التمرن لمدة أطول.

في النهاية، أن خسارة الوزن المائي من خلال التعرق قد يساعدك بشكل مؤقت على فقدان بعض الباوندات، وهذه الطريقة مستخدمة في الغالب من قبل المصارعين وفرسان الخيل الذين يحتاجون لوزن معين للمنافسة. 

مع ذلك، قد لا تكون السعرات الحرارية التي يتم حرقها بهذه الطريقة أمر مجدي، وهي أيضًا ليست طريقة صحية أبدًا لخسارة الوزن، حيث وجدت إحدى الدراسات أن الاداء الرياضي لدى المرأة  قد تأثر سلبًا بفقدان الوزن السريع الناتج عن الساونا. 

وفي حال كنت تحاول خسارة الوزن، فإن اتباعك لنظام معين لخسارة الوزن بطريقة تدريجية هي الطريقة الصحية الأمثل، إلى جانب اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة بانتظام، كما يمكنك استشارة طبيبك ليساعدك في وضع خطة تناسب أسلوب حياتك وتعطيك النتيجة المرجوة. 

تعرّق الجسم سعرات الحرارية حرق السعرات الحرارية

احدث المقالات

X