تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
الاكتئاب
الاكتئاب: أعراضه وطرق علاجه

الاكتئاب: أعراضه وطرق علاجه

2021-10-14

يصنف الاكتئاب على أنه اضطراب مزاجي، يشعر عنده الفرد إما بالحزن، الغضب، أو الشعور بالخسارة والندم، ما يؤثر على قدرته في أداء أنشطته اليومية، كما أنه مرض شائع الإصابة بين جميع الفئات العمرية.

يعاني الأفراد من الاكتئاب بطرق مختلفة، فقد تتداخل مع أعمالهم اليومية؛ ما يؤدي إلى ضياع الوقت وانخفاض الإنتاجية، كما قد يؤثر على العلاقات الاجتماعية ويسبب مشاكل صحيَّة مزمنَّة.

ولا بد أن ندرك أن شعورنا بالإحباط والحزن بين الحين والآخر يعد جزءًا طبيعيًا من دورة الحياة، فكثير ما نتعرض لمواقف مزعجة ووقائع محزنة، لكن الشعور المتواصل بالإحباط واليأس قد يكون من أعراض الاكتئاب، الذي يعتبر حالة طبية خطيرة قد تزداد سوءًا دون تلقي علاج مناسب.

 

الحالات التي يمكن أن تزداد سوءًا بسبب الاكتئاب تشمل:

·         التهاب المفاصل

·         الربو

·         أمراض القلب والأوعية الدموية

·         السرطان

·         داء السكري

·         البدانة

ويؤثرالاكتئاب على مزاجية الفرد أو حالته الجسدية والصحية، وتختلف أعراضه بين الرجال والنساء والأطفال.
 

قد يعاني الرجال من أعراض مرتبطة بما يلي:

* الحالة المزاجية؛ مثل الغضب، العدوانية، الانفعالية، القلق، والأرق

* الرفاه العاطفي؛ مثل الشعور بالفراغ العاطفي، الحزن، واليأس

* السلوك، مثل فقدان الاهتمام، إذ لم يعد يجد متعة في أداء الأنشطة المفضلة لديه، فضلًا عن إصابته بالتعب والخمول بشكل سريع، ويزداد تفكيره بالانتحار، ويفرط في تناول المشروبات الكحولية، وتعاطيه المخدرات، كما يندفع للمشاركة بأنشطة خطيرة.

* الاهتمام الجنسي؛ مثل انخفاض الرغبة الجنسية، ونقص الأداء الجنسي.

* القدرات المعرفية، كفقدان القدرة على التركيز، وصعوبة إكمال المهام اليومية، فضلًا عن تأخر الاستجابة والرد على الأفراد الآخرين.

* أنماط النوم؛ كالإصابة بالأرق، إضطرابات في النوم، شعور بالنعاس المفرط، وعدم القدرة على النوم خلال الليل.

*الرفاه الجسدي؛ كالشعور بالتعب والآلام، والإحساس بالصداع، بالإضافة إلى مشاكل في الجهاز الهضمي.

قد تعاني النساء من أعراض مرتبطة بما يلي:

المزاج؛ مثل الانفعالية

الرفاه العاطفي؛ مثل الشعور بالحزن، الفراع، القلق، واليأس

السلوك؛ مثل فقدان الاهتمام بأداء الأنشطة، والانسحاب من الارتباطات الاجتماعية، وزيادة الأفكار المتعلقة بالانتحار

القدرات المعرفية؛ مثل التفكير أو التحدث ببطء أكثر

أنماط النوم؛ مثل صعوبة النوم خلال الليل، والاستيقاظ مبكراً، والنوم كثيرًا

الرفاه الجسدي؛، مثل انخفاض طاقة الجسد، التعب الشديد، تغيرات في الشهية، تغيرات الوزن، الشعور بالألم، الصداع، وزيادة التعرض للتشنجات

قد يعاني الأطفال من أعراض مرتبطة بما يلي:

المزاج؛ الانفعالية؛ الغضب، تقلبات في المزاج، والبكاء

الرفاه العاطفي؛ كالشعور بعدم الكفاءة، اليأس، البكاء، والحزن الشديد

السلوك؛ تجنب وقطع العلاقات الاجتماعية، وتجنب التجمعات العالية، وزيادة التفكير بالانتحار والموت

القدرات المعرفية؛ مثل صعوبة التركيز وانخفاض الأداء الدراسي

أنماط النوم؛ مثل النوم لفترات طويلة وبشكل متواصل أو اضطراب في النوم

الرفاه الجسدي؛ مثل فقدان الطاقة، مشاكل في الجهاز الهضمي، التغيرات في الشهية، وفقدان أو زيادة في الوزن

أسباب الاكتئاب

هناك العديد من الأسباب المحتملة للاكتئاب تتراوح بين بيولوجية و عرضية، وتشمل:

* تاريخ العائلة المرضي؛ فالفرد أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب في حال أصيب أحد أفراد العائلة بالمرض ذاته أو أيِّ إضطراب نفسي آخر.

* صدمة الطفولة المبكرة؛ تؤثر بعض الأحداث على الطريقة التي يتفاعل بها جسدك مع المواقف العصيبة والخوف.

* هيكل الدماغ؛ تزداد خطورة الإصابة بالاكتئاب إذا كان الفص الأمامي لعقلك أقل نشاطًا، لكن العلماء ليسوا متأكدين إذا ما كان هذا يحدث قبل أو بعد ظهور أعراض الاكتئاب.

* تعاطي المخدرات؛ يمكن أن يؤثر تاريخ تعاطي المخدرات أو الكحول بشكل خطير على الصحة النفسية، حيث يعاني 21% من الأشخاص  الاكتئاب نتيحة تعاطيهم المخدرات.

وهناك مجموعة عوامل خطرة للاكتئاب، من بينها:

* تدني احترام الذات أو النقد الذاتي

* التاريخ الشخصي للمرض العقلي

* تناول بعض الأدوية

* الأحداث المجهدة؛ مثل فقدان أحد أفراد الأسرة، مشاكل اقتصادية، أو الطلاق

 

اختبارات الاكتئاب

لا يوجد اختبار واحد لتشخيص الاكتئاب. لكن يمكن لمزود الرعاية الصحية الخاص بك إجراء تشخيص بناءً على الأعراض وتقييم الحالة النفسية.

في معظم الحالات ، سيقومون بطرح سلسلة من الأسئلة حول:

المزاجية

الشهية

نمط النوم

مستوى النشاط

والأفكار التي تراودك

ونظرًا لأن الاكتئاب قد يكون مرتبطًا بمشاكل صحية أخرى، فقد يقوم مقدم الرعاية الصحية أيضًا بإجراء فحص بدني، ويطلب منك إجراء تحاليل دم، ففي بعض الأحيان التعرض لمشاكل في الغدة الدرقية أو نقص فيتامين (د) يعد من أعراض الاكتئاب.

إياك تجاهل أعراض الاكتئاب، فإن لم تتحسم حالتك المزاجية أو ازدادت سوءًا، فعليك طلب المساعدة الطبيَّة

عدم حصولك على العلاج المناسب يعرضك لمضاعفات تشمل:

زيادة أو نقصان في الوزن بشكل مبالغ فيه

ألم جسدي

مشاكل تعاطي المخدرات

نوبات الهلع

مشاكل في العلاقات الاجتماعية

عزلة اجتماعية

أفكار انتحارية

ايذاء النقس

 

علاج للاكتئاب

قد يكون العيش مع الاكتئاب أمرًا صعبًا، لكن العلاج يمكن أن يساعد في تحسين نوعية حياتك، ويشمل العلاج: 

1. الأدوية

قد يصف مقدم الرعاية الصحية مجموعة أدوية تحد من أعراض الاكتئاب، من بينها:

-مضادات الاكتئاب

- مضادات القلق

- مضادات للذهان

2. العلاج النفسي

التحدث مع المعالج النفسي يمكن أن يساعدك على تعلم المهارات اللازمة للتعامل مع المشاعر السلبية، كما يمكنك أيضًا الاستفادة من جلسات العلاج الأسري أو الجماعي.

3. العلاج بالضوء

يمكن أن يساعد التعرض لجرعات الضوء الأبيض في تنظيم حالتك المزاجية وتحسين أعراض الاكتئاب، ويشيع استخدام العلاج بالضوء في الاضطرابات العاطفية الموسمية، والتي تسمى الآن الاضطراب الاكتئابي الرئيسي ذي النمط الموسمي.

4. العلاجات البديلة

وتشمل العلاجات البديلة الوخز بالإبر، التأمل، بالإضافة إلى المكملات الغذائية لعلاج الاكتئاب مثل؛ نبتة سانت جون، المكمل الغذائي مع إس أدينوسيل — إل ميثيونين ، وزيت السمك. 

5. ممارسه الرياضة

الركض لمدة نصف ساعة كل 3 إلى 5 أيام في الأسبوع، يزيد من إنتاج مادة الإندورفين في الجسم، وهي هرمونات تعمل على تحسين حالتك المزاجية.

6. تجنب الكحول والمخدرات

يمنحك تناول المشوربات الكحولية وتعاطي المخدرات بشعور مؤقت من الراحة والتحسن، لكنها تزيد من سوء أعراض الاكتئاب والقلق على المدى الطويل.

7. تعلم كيف تقول لا

الشعور بالإرهاق قد يؤدي إلى تفاقم أعراض القلق والاكتئاب، لذلك وضع حدود في حياتك المهنية والشخصية قد يساعدك على الشعور بالتحسن.

8. اعتني بنفسك

الاعتناء بالنفس يشمل الحصول على قسط كافٍ من النوم، واتباع نظام غذائي صحي، وتجنب الأشخاص السلبيين، بالإضافة إلى المشاركة في الأنشطة الممتعة.


9. الصدمات الكهرباية أو التحفيز المغناطيسي المتكرر عبر الجمجمة 

الأكتئاب أسباب الأكتئاب أعراض الأكتئاب علاج الإكتئاب إكتئاب الرجل إكتئاب المرأة إكتئاب الطفل صحة
 
 

احدث المقالات