تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
أنماط حياتية يجب تغييرها قبل خوض تجربة الحمل
أنماط حياتية يجب تغييرها قبل خوض تجربة الحمل

7 أنماط حياتية يجب تغييرها قبل خوض تجربة الحمل .. تعرفي عليها

2020-07-20

الآن بعد أن قررتى خوض تجربة الأمومة، هناك بعض الأنماط والسلوكيات الحياتية التى يجب تغييرها. فخلال رحلة الحمل الجميلة، تمر المرأة بتغيرات مختلفة جسديًا وعاطفيًا وفسيولوجيًا.

ناهيك عن أن المرأة الحامل تحتاج إلى إجراء تغييرات في أسلوب حياتها، وتركها لأنواع معينة من الطعام أو الشراب. لكن متى تبدأ هذه التغييرات؟ هيا نكتشف!

متى أبدأ في إجراء هذه التغييرات في حياتي؟

حسنًا،  فقد اتخذتى قرار الحمل، لذا يجب أن تكونى في أفضل حالاتك للتأكد من اختلاق أفضل سيناريو لنمو طفلك. ومع ذلك، إذا كنت تخططين للحمل ، فأنت بحاجة إلى اعتماد بعض التغييرات والعادات التي ستساعدك حتى قبل أن تكوني حاملاً بالفعل.

إليك بعض الأنماط التي عليك القيام بها قبل محاولة الحمل:

- قم بزيارة طبيب أمراض النساء الخاص بك

زيارة طبيب النساء خطوة مهمة للزوجين الذين يخططون لانجاب طفل. سيأخذ طبيبك تاريخك الطبي وتاريخ عائلتك. قد ترغب أيضًا في مناقشة متى تبدأ المحاولة، والفترة الأكثر خصوبة أثناء دورتك الشهرية. سيقدم لك طبيبك النصيحة لمساعدتك على المضي في طريقك بسلاسة.

- الحصول علي وزن مثالي

فقد أظهرت الأبحاث الآثار السلبية لفرط الوزن ونقص الوزن على صحة الجنين. لذا، يجب عليك استشارة أخصائي لتحديد الوزن الذي يجب أن يكون عليه، وفي حالة زيادة الوزن، عليكى معرفة طريقة صحية لخفض وزنك بطريقة صحية مع ممارسة التمارين الجيدة والطعام الصحى.

- تعرفي على ما ينقصك

يأكل الجنين ما تأكله أمه، لذلك من الضروري التركيز على نظام غذائي صحي ومتوازن. تحقق من وجود أوجه قصور وحاول إصلاحها قبل الحمل مباشرة.

كما يجب عليك أيضًا التحقق من مستويات الحديد وتناول أقراص حمض الفوليك على النحو الذي يحدده طبيبك.

- ممارسة الرياضة

يجب عليكى البدء في ممارسة الرياضة، لكن، لا تبالغ وقومى باستشارة أخصائي رعاية أو أخصائي العلاج الطبيعي لصحة المرأة للتمارين المناسبة التي تلبي احتياجاتك.

- تقليل تناول الكافيين

يمكن أن يسبب الافراط في تناول الكافيين صعوبة عليك في الحمل. وفقًا لمنظمة الصحة العالمية: "تشير نتائج بعض دراسات الملاحظة إلى أن الإفراط في تناول الكافيين قد يكون مرتبطًا بتقييد النمو أو انخفاض وزن الجنين أو الولادة المبكرة أو ولادة جنين ميت".

- الإقلاع عن التدخين

تحتاج إلى التوقف عن التدخين قبل ثلاثة أشهر على الأقل من بدء محاولة الحمل. هذا يجعل من السهل التكيف معها عندما كنت يحدث الحمل.

- الاسترخاء

عليكِ بالاسترخاء وتقليل مستويات التوت. يمكنك الاعتماد على انظمة تساعد علي ذلك مثل اليوغا والتأمل للمساعدة في الحفاظ على هدوؤك.

هذه التغييرات تساعد بشكل كبير علي الحد من الأمراض للأم والجنين وسيزيدون من فرص الحمل، وتحسين الخصوبة، وعلى إنجاب طفل سليم، كما ستسهل عليكى عملية التكيف مع التغيرات أثناء الحمل.

ويجب بدء هذه التغييرات قبل ثلاث أشهر من الحمل. يمكن أن تؤدي هذه التغييرات إلى تعزيز خصوبتك وتقليل المضاعفات المرتبطة بالحمل وتحسين التعافي بعد الحمل.

تجربة الحمل أمومة أنماط حياتية

احدث المقالات

X