تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
فيروس الإيدز
فيروس الإيدز

5 أسئلة لا تطرحها أبدًا على شخص مصاب بفيروس الإيدز (نقص المناعة البشرية)

2020-11-17

قد يؤدي طرح السؤال الخاطئ أو قول الشيء الخطأ إلى تحويل المحادثة لأمر مُحرج وغير مريح، خاصة إذا كان الحديث يتعلق بالصحة الشخصية لأحدهم. 

وفي الواقع، أحيانًا يجب علينا قضاء بعض الوقت في التفكير قبل طرح أي سؤال أو عبارة لشخص يمر في ظروف صحية عصيبة، وفي أحيانٍ أخرى يكون من الأفضل ترك الأمور على حالها وبقاء بعض الكلمات غير منطوقة حتى لا يكون لها تأثير سلبي محتمل على نفسية المريض. 

لذا من خلال هذا المقال تعرف على بعض الأسئلة التي لا يجب طرحها أبدًا على المرضى وخاصة المصابين بمرض الإيدز أو ما يعرف بمرض نقص المناعة البشرية وهي: 

السؤال الأول: هل أنت نظيف؟ (خالٍ من الفيروس)

بالتأكيد هي عبارة توفر عليك بضع ثوانٍ من قول أو كتابة بعض الكلمات الإضافية، ولكن بالنسبة لبعض الأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية فهي مسيئة وتؤثر سلبًا عليهم بغض النظر عن نيتك عندما طرحت السؤال، فإن عبارة "نظيف" و "متسخ" تقال في حالة غسيل الملابس وليس لوصف حالة مرضية، لذا أفضل طريقة للسؤال لشخص ما إذا كان مصابًا بالمرض هي ببساطة سؤاله عن موعد آخر فحص له وما كانت نتيجته. 

السؤال الثاني: كيف أصبت بالفيروس؟ 

أن توجيه سؤال كيف تعرضت أو أصبت بفيروس نقص المناعة البشرية لشخص ما ليس شيئًا لديك الحق في معرفته، حيث أن هناك العديد من الأسباب التي تجعل شخصًا ما يصاب بالمرض بما في ذلك عن طريق الجنس، وانتقال العدوى من الأم إلى الطفل، ومشاركة الإبر مع شخص مصاب، وعمليات نقل الدم وغيرها.

السؤال الثالث: من نقل إليك الفيروس؟

أفضل طريقة يمكن أن تثبت خلالها أنك شخص فاقد تمامًا لمعرفة طرق التواصل الاجتماعي مع من حولك هي أن تقوم بسؤال شخص مصاب بفيروس نقص المناعة البشرية عما إذا كان يعرف من نقل إليه الفيروس، حيث قد يؤدي طرح مثل هذا السؤال الشخصي إلى إثارة مشاعر مؤلمة، فربما تكون إصابتهم مرتبطة بحدث صادم مثل الاعتداء الجنسي أو ربما لا يعرفون.

السؤال الرابع: هل قول "أنا آسف" للمصاب يدفعه للشعور بالشفقة عليه؟ 

قد يبدو قول "أنا آسف" لشخص ما مصاب بفيروس نقص المناعة البشرية أمرًا يحمل في طياته الدعم للمريض والمساندة، ولكن في بعض الأحيان قد يشعر المريض بأن من أمامه يشفق على حالته، وفي نفس الوقت قد يجعله يشعر بأنه يمر في أمر مُخزي على الرغم أن بعض الحالات لا تكون منتقلة من خلال الجنس كما ذكرنا سابقًا. 

السؤال الخامس: هل نتيجة فحص زوجك/زوجتك سلبية أم إيجابية؟ 

في الحقيقة، يفضل عدم الافتراض أو التساؤل عما إذا كان الشريك الحالي لشخص مصاب بالإيدز نتيجة فحصه إيجابية ومصاب أيضًا، لأنه عندما يعاني شخص مصاب بفيروس نقص المناعة البشرية من حمولة فيروسية غير قابلة للاكتشاف لمدة 6 أشهر فهذا يعني أنه لم يكن هناك وجود للفيروس وتأثير في أجسادهم وبالتالي هذا يعني أن فرصة العدوى من ذلك الشخص تكون معدومة. 

وبغض النظر عن ما يقوله العلم، ببساطة من غير المناسب أن يتم السؤال عن الوضع الصحي لشريك شخص مصاب بفيروس نقص المناعة البشرية، لأنه أحيانًا يؤدي الفضول إلى إغفال حق الآخرين في الحفاظ على خصوصيتهم. 
 

فيروس الإيدز علاقات أسئلة لا يجب طرحها نقص المناعة البشرية

احدث المقالات

X