تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
مواد صناعية سامة
مواد صناعية سامة

مواد سامة في بيتك.. تعرّفي عليها ونصائح للتعامل معها

2021-11-30

يحيط الخطر بنا من كل مكان فنحن محاصرون دائماً بالتلوّث والسموم حتى ونحن نائمون.

ويرى البعض ان عدوهم هو فقط ما يرونه امام اعينهم دون ان يدركوا انه قد يكون بينهم وفي مسكنهم واماكن تواجدهم الدائم دون ان يدروا عنه شيئا. 

كما تحتوي منازلنا على عدة أنواع مختلفة من السموم سواء في المفارش، والأرضيات، والأثاث وحتى مستحضرات التجميل، والمنظفات التي تحتوي على مواد كيميائية ضارة بالصحة.

وإليك قائمة من الأدوات والأغراض المنزلية المستخدمة يومياً والتي تحتوي على السموم وتؤثر على صحة الإنسان: 

1- معاطف المطر من الفينيل

تحتوي على مادة Phthalates التي توجد أيضاً في معطرات الهواء، والعطور، والمستحضرات المعطرة، والمنظفات، ومنتجات التنظيف، وغسول الجسم، ومنتجات العناية بالشعر، وحقائب الظهر، وستائر الدش، وأحذية المطر، واللوازم المدرسية من الفينيل مثل المواد اللاصقة ثلاثية الحلقات، والالكترونيات، وأجهزة التحكم عن بعد.

إن التعرّض لهذه المادة يمكن أن يتراكم على الجلد أو في الجسم، والمعروف أيضًا بالتراكم الأحيائي. تم ربط المادة المكوّنة لها بالسمية النمائية والتناسلية والبلوغ المبكر والربو والسرطان واضطراب الغدد الصماء، خاصة عند النساء الحوامل والمرضعات.

نصيحة: لتجنّب هذه المادة اقرأ جميع الملصقات وتجنب أي منتجات تسرد المكونات المذكورة أعلاه أو تتضمن كلمة "عطر". ابحث عن المستلزمات المدرسية التي تحمل علامة "خالي من الكلوريد متعدد الفينيل"، وتجنب أي منتجات مصنوعة من الفينيل، وخاصة الفينيل المرن مثل معاطف المطر وأحذية المطر.

2- غذاء في علب الألمينيوم 

المادة المكوّنة لها Bisphenol-A (BPA) التي توجد في زجاجات المياه القابلة لإعادة الاستخدام وحاويات تخزين المواد الغذائية والمشروبات المصنوعة من بلاستيك البولي كربونات.

إن التعرّض لهذه المادة يمكن أن يسبب BPA اضطراب الغدد الصماء، ومشاكل جسدية وسلوكية لدى الأطفال، ومشاكل إنجابية، ويمكن أن يعطل نمو الغدد الصماء في الرحم.

نصيحة:  إذا كنت ترغب في تجنب BPA ، يمكنك القيام بذلك عن طريق شراء منتجات تحمل علامة "خالية من BPA" وخفض استخدام البضائع المعلبة، كما إذا قمت بإطعام حليب الأطفال الرضيع، فاختر تركيبة مسحوق بدلاً من تركيبة سائلة في علبة.

3-معجون الأسنان

المادة الكوّنة لها Triclosan التي توجد أيضاً في: المطهرات المضادة للبكتيريا ومزيلات العرق وغسول الفم وصابون الأطباق وأدوات المطبخ مثل ألواح التقطيع والفرش ونعال الأحذية وبطانيات الأطفال وبطاقات الائتمان وأكياس القمامة.

إن التعرّض لهذه المادة  لتعطيل الهرمونات ووظيفة الغدة الدرقية، ويمكن أن تؤثر على الوظيفة الجنسية والخصوبة، ويمكن أن تسبب العيوب الخلقية، والشلل، وقمع المناعة، ومشاكل القلب، والحساسية، ونزيف الدماغ.

نصيحة: تجنب أي شيء مدرج في القائمة. قد لا تُدرج المنتجات الأخرى، مثل ألواح التقطيع، مادة التريكلوسان كمكون، لذا تجنب أي شيء يسمى "مضاد للبكتيريا".

4- الشامبو

المادة المكوّنة لها Parabens والتي توجد أيضاً في مكيفات، ومستحضرات، وتنظيف الوجه والجسم.

يمكن للبارابين أن يعطل وظيفة الهرمون، وقد تم ربطه بزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي والسمية التناسلية. كما تم ربطها باضطراب الغدد الصماء والحساسية والسمية المناعية وتهيج الجلد، خاصة في النساء الحوامل والأطفال.

نصيحة: لتجنب البارابين، ابحث عن المنتجات التي تحمل علامة "خالٍ من البارابين" واقرأ دائمًا المكونات المدرجة في المنتجات. ابحث عن الشامبو الذي يحتوي على حمض الستريك أو زيوت الجوز أو زيوت البذور بطريقة طبيعية لإزالة الأوساخ والزيت.

ديكور منزل تنظيف مواد سامة نصائح
 
 

احدث المقالات