تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
إكتئاب ما بعد الولادة..أعراضه وطرق الوقاية!
إكتئاب ما بعد الولادة..أعراضه وطرق الوقاية!

اكتئاب ما بعد الولادة.. أعراضه وكيفية التصرف!

2022-05-30

تعتبر مشاعر الأمومة من أكثر المشاعر المقدسة التي تعيشها الأم خاصةً إذا كان طفلها الأول، إلا أن تلك المشاعر قد تتحول إلى هوس وسوسة وتؤدي إلى مضاعفات خطيرة تؤذي من خلالها الأم والطفل.

مشاعر جياشة تعيشها الأم بعد الولادة بين الفرح والقلق والسعادة، ومع وجود هذه الكمية الكبيرة من المشاعر تحول مع الأيام القليلة الأولى من الولادة إلى اكتئاب ما بعد الولادة. الآم الولادة وما بعد الولادة والتغير في التركيب الجسمي إضافةً إلى التشققات كلها تؤدي إلى دخول الأم في حالة صدمة واالاكتئاب

اعراض اكتئاب ما بعد الولادة

  • التقلُّبات المزاجية
  • القلق وصعوبة النوم
  • الحزن والبكاء
  • التهيُّج
  • الشعور بالإرهاق وانخفاض التركيز
  • مشاكل في الشهية
  • الوسوسة المستمرة بشأن الطفل
  • صعوبة التعلق بالطفل
  • الابتعاد عن العائلة والأصدقاء

ماذا يجب أن أفعل؟

أهم ما يجب فعله هو استشارة الطبيب خلال مراحل الحمل خاصةً إذا كان هناك تاريخ طبي لأحد أفراد العائلة حول الإصابة بالإكتئاب، إذ أن الطبيب سيقدم المساعدة عن طريق مجموعات الدعم والإستشارة وفي الحالات المتقدمة سوف يصف طبيبك أدوية مضادة للإكتئاب حتى أثناء فترة الحمل.كما يجب التوجه للطبيب النفسي في حال أن الإكتئاب لديك بدأ يتحول لأفكار انتحارية أو قاتلة عن الطفل، أو حتى الشعور الكبير بـ اللامبالاة وعدم الاهتمام.

إلى جانب الحلول الطبية، قومي باللجوء إلى ممارسة الرياضة بشكل خفيف وتنظيم وجبات الطعام والتأكد من أخذ حاجتك من ساعات النوم، كما يمكنكِ الذهاب في نزهة والتسوق وشراء الملابس لكِ ولطفلكِ. التحدث أيضاً يساعد في حل الإكتئاب خاصةً إذا كان مع نساء مررن بنفس المشكلة.

إكتئاب ما بعد الولادة الإكتئاب علاج الإكتئاب

احدث المقالات