تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
7 نصائح للشعور بالراحة قدر الإمكان أثناء نوبة الصداع النصفي
7 نصائح للشعور بالراحة قدر الإمكان أثناء نوبة الصداع النصفي

7 نصائح للشعور بالراحة قدر الإمكان أثناء نوبة الصداع النصفي

2021-01-08

عندما تضرب نوبة الصداع النصفي الشخص وتجعله لا يشعر بالتحسن على الرغم من تناول جميع الأدوية المتاحة، فإن الشيء الوحيد الذي يتبقى في بعض الأحيان هو الانتظار بصبر حتى انتهاء هذا الألم الذي يكون مثل العاصفة العصبية التي تمر في العقل. 

وفي الواقع يتوجب أحيانًا على الأشخاص الذين يعانون من نوبات الصداع النصفي أن يبحثوا عن أهم الأشياء التي تجلب الشعور العميق بالراحة أثناء الألم الشديد، لذا أصبح هناك بعض الاستراتيجيات التي لا تعالج الألم ولكنها تجعل الامر أكثر احتمالًا، وهي: 

جعل الإضاءة خافتة

يعاني ما يقرب من 90% من الأشخاص المصابين بالصداع النصفي من رهاب الضوء أو كما تعرف بحساسية الضوء، حيث يمكن للضوء أن يضاعف النوبة في غضون ثوان وفقًا لمؤسسة الصداع الوطنية، لذا يفضل عندما تضرب نوبة الصداع النصفي أن يتم على الفور تعتيم الإضاءة للمساعدة في تهدئة الجهاز العصبي. 
استعد للعلاج بالحرارة والجليد

أن الحرارة والجليد هما من أكثر رفقاء الصداع النصفي ثباتًا، ومن المهم جدًا أن تجدي ما هو مناسب لك عندما تكونين ممن يعانون من الصداع النصفي، فبعض الناس يفضلون الحرارة على الجليد والعكس صحيح، وهناك من يستخدم الاثنين معا، وفي الواقع لا أحد أفضل من الآخر ولكن هذا يعتمد فقط على عقلك وكيف يستجيب للمحفزات الخارجية. 

احرصي على وجود الدواء بالقرب منك

في حال كنت تستخدمين أدوية لإنقاذك من بعض الحالات الشديدة، خذي بعض الوقت لتنظيمها بحيث يسهل الوصول إليها، وفي حال كنت تعيشين مع الآخرين فقد يكون من المفيد أن تبيني لهم أين تحتفظين بالأدوية وما الذي تحتاجينه خلال تعرضك لنوبة الصداع النصفي. 

اجعلي استحمامك صديقًا للصداع النصفي

أن ترك الماء الساخن على الرأس أثناء الاستحمام تعد واحدة من أكثر الطرق فعالية في تخفيف الألم بشكل مؤقت، وقد يكون من المفيد أيضًا وضع بضع قطرات من النعناع أو زيت الأوكالبتوس على أرضية الحمام. 

اختاري الفراش والملابس المريحة

أن الالتفاف في غرفة مظلمة تحت كومة من البطانيات والوسائد الناعمة هو شيء يمكن أن يساعد في تخفيف الألم عندما يصاب الشخص بنوبة الصداع النصفي،  لذا حاولي أن تختاري الفراش والملابس المريحة والتي قد تساعدك في الخروج سريعًا من نوبة الصداع النصفي.

مارسي التأمل

يتم دعم التأمل على نطاق واسع من قبل كبرى مؤسسات الأعصاب والصداع كأداة فعالة لإدارة الصداع النصفي، وتُظهر الأبحاث أن التأمل الذي يركز على الوعي في اللحظة الحالية يمكن أن يساهم في تحسين نوعية الحياة وتقليل شدة الألم وتحسين أعراض الاكتئاب لدى الأشخاص الذين يعانون من الألم المزمن. 

قومي بتربية الحيوانات الأليفة إذا استطعت

من الممكن أن تجلب رفقة حيوان أليف راحة كبيرة من الألم، لذلك لا مشكلة من أن تقومي بإدراج حيوان أليف في حياتك، فبمجرد معرفة أن الجرو الذي تربيه متواجد بجانبك عند الشعور بالألم  فيمكن لذلك أن يشعرك بالهدوء الروحي. 
 

الصداع النصفي الشعور بالراحة صداع صحة

احدث المقالات