تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
رياضة المقاومة
رياضة المقاومة

7 من فوائد تمارين المقاومة

2021-08-28

إذا كان بإمكانك فعل شيء واحد لتحسين صحتك، فيجب أن تكون تمارين المقاومة على رأس القائمة، حيث أنها تتضمن استخدام مجموعة عضلية واحدة أو أكثر لأداء تمارين محددة، مثل رفع الأثقال أو القرفصاء. 

ونظرًا للعدد المتزايد من الأدلة التي تدعم فوائدها العديدة، فقد أصبحت تمارين المقاومة جزءًا أساسيًا من معظم برامج التمارين الرياضية، ومن خلال هذه المقالة سنتحدث عن 7 من فوائد تمارين المقاومة. 

ما هي تمارين المقاومة؟

التعريف العام لتمارين المقاومة هو أي حركة بدنية تستخدم فيها وزن جسمك أو معداتك مثل الدمبلز، بهدف بناء كتلة عضلية وقوة وقدرة على التحمل. 
وتشمل الانواع الرئيسية لتمارين المقاومة: 

  •  التضخيم العضلي: يستخدم هذا النوع من تمارين المقاومة لبناء العضلات ويتم من خلال رفع أوزان متوسطة إلى ثقيلة لتحفيز نمو العضلات. 
  •  التحمل العضلي: يشير هذا النوع إلى قدرة عضلاتك على الحفاظ على التمرين لفترة أطول من الوقت، وعادة ما يتضمن تكرارات عالية وأوزان خفيفة. 
  • القوة العضلية القصوى: يتضمن هذا النوع من التمارين تكرارات قليلة وأوزان ثقيلة
  • طاقة متفجرة: يجمع هذا التدريب بين القوة والسرعة لتحسين إنتاج الطاقة لديك، وعادة ما يتم توظيفه بين الرياضيين المدربين لتحسين قدرتهم على أداء الحركات المتفجرة في رياضتهم. 
  • فوائد تمارين المقاومة

-    تجعلك أقوى

تساعدك تمارين المقاومة على أن تصبح أقوى، حيث أنها تتيح لك اكتساب القوة لأداء المهام اليومية بشكل أسهل، مثل حمل أكياس البقالة الثقيلة، أو الركض مع أطفالك، وأيضًا تساعد على تحسين الأداء الرياضي في الرياضات التي تتطلب السرعة والقوة، كما تدعم أيضًا الحفاظ على كتلة العضلات خالية من الدهون. 

-    تحرق السعرات الحرارية بكفاءة

تساعد تمارين المقاومة على تعزيز عملية التمثيل الغذائي بطريقتين، أولًا يزيد بناء العضلات من معدل الأيض، والعضلات أكثر كفاءة في التمثيل الغذائي من كتلة الدهون، مما يسمح لك بحرق المزيد من السعرات الحرارية أثناء الراحة، وثانيًا تظهر الأبحاث أن معدل الأيض الخاص بك يزداد حتى 72 ساعة بعد تمارين المقاومة، وهذا يعني أنك لا تزال تحرق سعرات حرارية إضافية بعد ساعات وحتى أيام من التمرين. 

-    تقلل الدهون في منطقة البطن

ترتبط الدهون المخزنة حول البطن بزيادة مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة، بما في ذلك أمراض القلب ومرض الكبد الدهني ومرض السكري وأنواع معينة من السرطان، ولقد أظهرت الدراسات فائدة تمارين القوة لتقليل دهون البطن وإجمالي دهون الجسم. 

-    تقلل من خطر الإصابات

يؤدي تضمين تمارين المقاومة في روتين التمرين إلى تقليل خطر الإصابة، حيث أنها تساعد على تحسين قوة العضلات والأربطة والأوتار ومدى حركتها، وفي الواقع وجدت دراسة شملت 7738 رياضيًا أن برامج تمارين المقاومة قللت من خطر الإصابات بنسبة 33%. 

-    تحسن صحة القلب

أظهرت دراسات متعددة أن تمارين المقاومة المنتظمة يمكن أن تقلل من ضغط الدم ويمكن أن تساهم في خفض الكوليسترول الضار، وتحسين الدورة الدموية عن طريق تقوية القلب والأوعية الدموية، كما يمكن أن تساعد في الحفاظ على وزن صحي للجسم والحفاظ على مستويات السكر في الدم. 

-    تحسن مستوى الحركة والمرونة

على عكس الاعتقاد الشائع، يمكن أن تجعلك تمارين القوة أكثر مرونة، حيث يزيد تدريب القوة من نطاق حركة المفصل، مما يسمح بقدر أكبر من الحركة والمرونة، بالإضافة إلى ذلك، وجدت مراجعة حديثة أن تمارين المقاومة كانت فعالة في زيادة مرونة المفاصل. 

-    تعزز نوعية حياة أفضل

قد تمارين المقاومة من جودة حياتك، خاصة مع تقدمك في العمر، حيث ربطت العديد من الدراسات بين تمارين المقاومة وزيادة جودة الحياة المرتبطة بالصحة، والتي تعرّف بأنها الرفاهية الجسدية والعقلية للشخص. 

علاوة على ذلك، قد تؤدي تمارين المقاومة إلى تحسين نوعية الحياة لدى المصابين بالتهاب المفاصل، حيث أظهرت مراجعة حديثة أن تمارين المقاومة أدت إلى تحسينات ملحوظة في درجات الألم والأداء البدني بالنسبة للأشخاص المصابين. 

الرياضة صحة رشاقة عناية اهتمام
 
 

احدث المقالات