تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
متحور دلتا
متحور دلتا

مخاطر متحور دلتا بالنسبة للأشخاص الذين لم يتلقوا اللقاح

2021-08-17

ما  يزال الوباء مستمرًا وفي كل حين وآخر يتغير ويتحور وتصبح هناك سلالات جديدة، وعلى الرغم من توجه الناس لتلقي اللقاح بنسبة كبيرة، إلّا أنه تم اكتشاف نوع مختلف من الفيروس يدعى دلتا بلس وهو سلالة أكثر عدوى ومنتشر بشكل خاص في الهند وبريطانيا والبرتغال وكوريا الجنوبية. 

ويقول خبراء الأمراض المعدية أن تفشي هذه السلالات بين الأشخاص غير المتلقحين في الغالب سببها متحور دلتا شديد العدوى، ويقول أدالجا باحث أول في مركز جونز هوبكنز للأمن الصحي: "ما يجعل المتحور مقلقًا هو حقيقة أنه نسحة أكثر عدوى من كوفيد-19، ومن المؤكد أنه سيجد أشخاًصًا غير محصنين وسيصيبهم بمعدل مرتفع". 

وهذا ما يحدث فعلًا في أماكن مثل أركنساس ولويزيانا وتكساس وفلوريدا، حيث قام القادة المحليون بتشديد الالتزام بالإجراءات الوقاية الأساسية مثل ارتداء الكمامات والتعقيم المستمر في ظل انخفاض معدلات التطعيم بين الشباب. 

وفي الوقت نفسه، في منطقة خليج سان فرانسيسكو في ولاية كاليفورنيا والتي لديها أعلى معدلات تلقي اللقاح، عادت السلطات المحلية إلى التشديد على الالتزام بارتداء الأقنعة في الأماكن العامة، بغض النظر عن حالة التطعيم الخاصة بهم، ويرجع ذلك إلى ارتفاع الإصابات بشكل حاد بمتحور دلتا. 

وقال موخيرجيا، رئيس قسم الصحة العامة في جامعة ولاية كاليفورنيا أن ما يصل إلى 99 في المائة من الأشخاص الذين يعانون من مرض شديد من كوفيد-19 غير ملقحين، ولكن في نفس الوقت يجب معرفة أنه لا يوجد لقاح فعال بنسبة 100%. 

وتابع موخيرجيا لـ Healthline: "ستكون هناك دائمًا حالة يحدث فيها شيء سيء لشخص فعل كل شيء بشكل صحيح". "كل شيء نراه تقريبًا بسبب متحور دلتا.

نوع أكثر عدوى

تعتبر الطفرات جزءًا من عمر الفيروس عندما يمنح الفرد الوقت الكافي ويصاب الناس بالعدوى، وخلال مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض قالت الدكتورة روشيل والينسكي مديرة مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أن الولايات المتحدة شهدت زيادة بنسبة 44% في عدد الحالات الجديدة خلال فترة 7 أيام، وهو ما يصل إلى 72 ألف حالة في اليوم، وهذه تعد أعلى من الذروة التي شهدتها الولايات المتحدة الصيف الماضي. 

وتقول والينسكي أن الأبحاث تظهر أن متحور دلتا أكثر عدوى، ويمكن لأي شخص لديه هذا المتحور أن يصيب خمسة أشخاص أو أكثر من ذلك، حيث أن أولئك الذين يحملون فيروس دلتا لديهم حمولة فيروسية أعلى.

وكشفت سابقًا مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في مذكرة أن متحور دلتا معدي مثل جدري الماء، وهو فيروس كان أكثر شيوعًا قبل الموافقة على لقاح له في الولايات المتحدة في عام 1955، وهذا يعني أن متحور دلتا يمكن أن ينتشر بين المزيد من الناس في فترة زمنية أقصر، مما سيزيد من المخاطر على الأشخاص غير الملقحين. 
لذلك تقول والينسكي: "بينما نرغب بشدة في التغلب على هذا الوباء، من الواضح أن COVID-19 لم ينته بعد، ولذا يجب أن تستمر معركتنا لفترة أطول قليلاً".

ولهذا السبب توصي مراكز السيطرة على الأمراض (CDC) الآن الجميع بارتداء الأقنعة في الداخل وفي الأماكن العامة، بما في ذلك الأطفال الذين هم أصغر من أن يتم تطعيمهم وذلك حفاظًا على سلامتهم.

اللقاحات ومتحور دلتا

بينما يخشى الخبراء مما قد تجلبه دلتا والمتحورات الأخرى، يقولون أن هناك أملًا لأن اللقاحات وبالتحديد لقاحات فايزر، موديرنا، أسترازينيكا تمنع من تطور حالات حادة من كوفيد-19. 
\وفي دراسة نشرت في يوليو في مجلة نيو إنجلاند الطبية، وجد الباحثون في المملكة المتحدة اختلافات بسيطة في فعالية اللقاح ضد متحور دلتا، أيضًا تشير دراسة جديدة من إمبريال كوليدج لندن إلى أن الأشخاص غير الملقحين أكثر عرضة بثلاث مرات من أولئك الذين تم تطعيمهم بالكامل ضد كورونا، حيث أن الأشخاص الملقحين أقل عرضة لنقل الفيروس للآخرين. 

صحة شاقة مرض علاج متحور دلتا
 
 

احدث المقالات