تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
البروتين
البروتين

كيف يساعد مخفوق البروتين على إنقاص الوزن؟ إليك الإجابة

2021-08-04

يعتبر البروتين من العناصر الغذائية المهمة لفقدان الوزن، حيث يمكن أن يساعد الحصول على كمية كافية من البروتين في دعم التمثيل الغذائي الصحي وتقليل الشهية، ويمكن أن يساعد أيضًا في فقدان دهون الجسم دون فقدان العضلات. 

وفي الواقع، يعتبر مخفوق البروتين طريقة سهلة لإضافة المزيد من البروتين إلى النظام الغذائي، وقد ثبت أنه يساعد في إنقاص الوزن، ومن خلال هذه المقالة سنتحدث عن كل ما يخص مخفوقات البروتين وكيف يمكن أن تؤثر على الوزن. 

ما هو مخفوق البروتين؟ 

مخفوق البروتين عبارة عن مشروب يصنع عن طريق خلط مسحوق البروتين بالماء أو أي سائل آخر، ويمكن أن يكون مخفوق البروتين إضافة رائعة للنظام الغذائي، خاصة عندما يكون الوصول إلى الأطعمة عالية البروتين محدودًا. 

وعلى الرغم من أن معظم الناس لا يحتاجون إلى مخفوقات البروتين لتلبية متطلبات البروتين اليومية، إلّا أنها قد تكون مفيدة خاصة لأولئك الذين يحتاجون إلى زيادة مدخولهم اليومي أو يواجهون مشكلة في تلبية احتياجهم من البروتين من خلال الطعام وحده. 

وفيما يلي بعض أنواع مسحوق البروتين الأكثر شيوعًا في السوق:

  • بروتين مصل اللبن (واي بروتين): سريع الامتصاص، قائم على منتجات الألبان، يحتوي على جميع الأحماض الأمينية. 
  •  بروتين الكازين: يمتص ببطء، قائم على منتجات الألبان، يحتوي على جميع الأحماض الأمينية. 
  •  بروتين الصويا: نباتي، يحتوي على جميع الأحماض الأمينية، كما يحتوي على الأيسوفلافون الصويا التي قد توفر بعض الفوائد الصحية. 
  •  بروتين القنب: نباتي، يحتوي على جميع الأحماض الأمينية، غني بدهون أوميغا 3 و أوميغا 6، ويحتوي على نسبة عالية من الأرجينين. 
  •  بروتين الأرز: نباتي، أقل في الأحماض الأمينية الأساسية.

كيف يساعد مخفوق البروتين على إنقاص الوزن؟ 

-    يقلل من الجوع والشهية

ثبت أن البروتين يساعد في تقليل الجوع والشهية، ويرجع ذلك إلى أن البروتين يساعد على إفراز هرمونات الشبع (PYY و GLP-1)، وتشير الدراسات أيضًا إلى أن زيادة استهلاك البروتين قد يؤدي إلى تقليل الجوع على مدار اليوم. 

-    الحفاظ على التمثيل الغذائي الصحي والعضلات الخالية من الدهون

يمكن أن يساعد النظام الغذائي الغني بالبروتين خاصة عندما يقترن بالتمارين الرياضية في بناء العضلات، ولأن العضلات تساعد في التمثيل الغذائي وإنتاج الطاقة، فإن بناء العضلات وسيلة رائعة للحفاظ على صحة التمثيل الغذائي في الجسم. 

وقد يوفر التأثير الحراري للبروتين زيادة طفيفة في عملية التمثيل الغذائي، حيث يحتاج الجسم إلى طاقة أكبر لهضم البروتين أكثر مما يحتاجه الكربوهيدرات أو الدهون، مما يعني حرق المزيد من السعرات الحرارية. 

-    فقدان الدهون وخاصة منطقة البطن

يتفق الباحثون عمومًا على أن الأنظمة الغذائية الغنية بالبروتين يمكن أن تساعد على فقدان المزيد من الدهون وخاصة الدهون من منطقة البطن.

-    يحافظ على الوزن

إن تأثير البروتين على التمثيل الغذائي والشهية وكتلة العضلات قد يمنع زيادة الوزن بمجرد فقدانه، حيث وجدت دراسة عام 2005 أنه عندما تم إعطاء المشاركين الذين فقدوا وزنًا من برنامج غذائي معين 30 جرامًا من البروتين بالإضافة إلى نظامهم الغذائي المعتاد خلال فترة إدارة الوزن لمدة 6 أشهر، فقد استعادوا وزنًا أقل من المشاركين الذين لم يفعلوا ذلك.

البروتين صحة شاقة عناية اهتمام
 
 

احدث المقالات