تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
اليوم العالمي لالتهاب المفاصل 2020: هل أنتِ معرضة لخطر الإصابة؟
اليوم العالمي لالتهاب المفاصل 2020: هل أنتِ معرضة لخطر الإصابة؟

اليوم العالمي لالتهاب المفاصل 2020: هل أنتِ معرضة لخطر الإصابة؟

2020-10-12

يحتفل العالم في مثل هذا اليوم من كل عام (12 أكتوبر 2020) باليوم العالمي لالتهاب المفاصل. يستدعي هذا الاحتفال الانتباه العالمي إلى مرض يصيب ما يقرب من 350 مليون شخص في جميع أنحاء العالم.
 
وهو يوم مصمم لزيادة الوعي العالمي حول جميع جوانب المرض. من خلال الأنشطة التي ستقوم بها المنظمات في جميع أنحاء العالم، والتي تهدف إلى تعزيز الوعي بالمرض، وإبراز أهمية التشخيص المبكر للوصول إلى العلاج الطبي المناسب في أقرب وقت ممكن. 

  ما هو التهاب المفاصل؟ 

هو التهاب يصيب المفاصل ويؤثر على الحركة. ويؤدي إلى ضعف العضلات وقوة العظام. 
وفي يومنا هذا، أصبح عدد كبير من الرجال والنساء يواجهون هذا المرض (وخاصة التهاب المفاصل في الركبة).

أنواع التهاب المفاصل

 

هناك أنواعًا متعددة لهذا المرض يمكن أن تحدث لأي شخص في أي وقت. فيما يلي نظرة عامة بسيطة على الأنواع المختلفة للحالة:

هشاشة العظام: أكثر أنواع التهاب المفاصل شيوعًا. يؤثر على البطانة الغضروفية الملساء للمفصل، ما يجعل الحركة أكثر صعوبة من المعتاد، وتؤدي إلى الألم والتصلب.

التهاب المفاصل الروماتويدي: غالبًا ما يبدأ عندما يكون عمر الشخص بين 40 و 50 عامًا ويحدث عندما يستهدف جهاز المناعة في الجسم المفاصل المصابة، مما يؤدي إلى الألم والتورم. كما يمكن أن ينتشر عبر المفصل ، مما يؤدي إلى مزيد من التورم وتغير في شكل المفصل، وقد يتسبب في تكسر العظام والغضاريف.

التهاب الفقار اللاصق: حالة التهابية طويلة الأمد تؤثر بشكل رئيسي على عظام وعضلات وأربطة العمود الفقري، مما يؤدي إلى تصلب وانصهار المفاصل معًا. وقد وقد يؤدي أيضاً إلى تورم الأوتار والعينين والمفاصل الكبيرة.

الألم العضلي الليفي: يسبب ألمًا في عضلات وأربطة وأوتار الجسم.

الذئبة: حالة من أمراض المناعة الذاتية، يمكن أن تؤثر على العديد من الأعضاء المختلفة وأنسجة الجسم.

النقرس: نوع من التهاب المفاصل ينتج عن زيادة حمض البوليك في الجسم. عادة ما يؤثر على إصبع القدم الكبير، ولكن يمكن أن يتطور في أي مفصل. يسبب ألمًا شديدًا واحمرارًا وتورمًا. 

أعراض التهاب المفاصل 

 

تعتمد أعراض التهاب المفاصل الذي تعانيه على نوع الالتهاب، ولكن غالباً ما ستشتمل على الألم والتصلب والتورم والاحمرار.

عوامل الخطر للإصابة بالتهاب المفاصل 

 

السمنة: من الواضح أن السمنة عامل خطر للإصابة بالتهاب المفاصل. أظهرت بعض الدراسات في الولايات المتحدة أن النساء البدينات هن أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام بأربعة أضعاف. 

ممارسة الرياضة: ينصح الأطباء بممارسة التمارين الرياضية الأكثر أمانًا لتجنب الإصابة بالتهاب المفاصل، وهي تلك التي تضع أقل وزن للجسم على المفاصل، مثل ركوب الدراجات والسباحة والتمارين الرياضية المائية.

النظام الغذائي: على الرغم من عدم وجود نظام غذائي محدد يمنع الإصابة بهشاشة العظام. (تعرف على الأطعمة التي تقي من الإصابة بالتهاب المفاصل أدناه)

الإصابات: تعمل الإصابات أيضًا كعوامل خطر. ينصح الدكتور راجوبال بتجنب الإصابات وبمجرد الإصابة ، يجب علاجها على الفور. إذ وجدت دراسة بجامعة جونز هوبكنز أن الأشخاص الذين أصيبوا في الركبة في سن المراهقة أو في سن الرشد كانوا أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام في تلك الركبة بثلاث مرات، مقارنة بأولئك الذين لم يتعرضوا لإصابة".

أطعمة تحمي من الإصابة بالتهاب المفاصل 

 

على الرغم من عدم وجود علاج لالتهاب المفاصل، إلا أن هناك العديد من الطرق التي يمكن أن تساعد في تباطؤ حالة المرض. ومنها النظام الغذائي الذي له أثر كبير في المساعدة في هذا المرض.

ووفقًا لمؤسسة التهاب المفاصل الأميركية، فإن الأطعمة المذكورة أدناه تساعد في علاج التهاب المفاصل:


الأسماك: بعض أنواع الأسماك (مثل السلمون والتونة والسردين) هي مصادر جيدة لأحماض أوميغا 3 الدهنية المقاومة للالتهابات. في الآونة الأخيرة ، أظهر الباحثون أن تناول مكملات زيت السمك يساعد في تقليل تورم المفاصل وآلامها.

المكسرات والبذور: تحتوي المكسرات على دهون أحادية غير مشبعة مقاومة للالتهابات. وعلى الرغم من احتوائها على نسبة عالية من الدهون والسعرات الحرارية، تُظهر الدراسات أن تناول المكسرات يعزز فقدان الوزن لأن البروتينات والألياف والدهون الأحادية غير المشبعة تشبع الجسم.

الفاكهة: أظهرت الأبحاث أن الأنثوسيانين الموجود في الكرز وغيره من الفواكه الحمراء والبنفسجية مثل الفراولة والتوت وغيرها، لها تأثير مضاد للالتهابات. كما تمنع الفواكه الحمضية الغنية بفيتامين C مثل البرتقال والجريب فروت والليمون التهاب المفاصل وتحافظ على صحة المفاصل.

الخضار: تناول الخضار الغنية بفيتامين K مثل البروكلي والسبانخ والخس واللفت والملفوف يقلل بشكل كبير من علامات الالتهاب في الدم.

الحبوب الكاملة: يمكن للأطعمة الغنية بالألياف أن تخفض مستويات بروتين سي التفاعلي في الدم.


علاج التهاب المفاصل

 

يوجد طرق تساعد في علاج التهاب المفاصل، ومنها: العلاج الطبيعي، والتمارين الرياضية، وأدوية تسكين الآلام التي لا تستلزم وصفة طبية. 

وقد يساهم التدليك بالزيوت الطبية في علاج الاتهاب، وخصوصاً في المراحل المبكرة من التهاب المفاصل.

وهناك أيضاً العديد من الخيارات الجراحية لعلاج التهاب المفاصل وتشتمل: تنظير المفاصل، واستئصال الغشاء المفصلي، وقطع العظم، واستبدال المفاصل بالكامل. في حين أن الثلاثة الأولى توفر الراحة من الألم ، إلا أنها لا تستطيع علاج الحالة. أما بالنسبة للرابعة، فأكد الدكتور راجوبال أن العلاج الوحيد لالتهاب المفاصل هو جراحة استبدال المفاصل.

علاج التهاب المفاصل التهاب المفاصل أعراض التهاب المفاصل أسباب التهاب المفاصل مرض التهاب المفاصل اليوم العالمي لالتهاب المفاصل صحة أمراض

احدث المقالات

X