تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
6 طرق تساعد على إشباع رغبة السفر الخاصة بك عندما لا تستطيع مغادرة منزلك
6 طرق تساعد على إشباع رغبة السفر الخاصة بك عندما لا تستطيع مغادرة منزلك

6 طرق تساعد على إشباع رغبة السفر الخاصة بك في زمن الكورونا!

2020-03-19

عندما تكون من نوعية الأشخاص الذين يعشقون السفر والتنقل من مكان لآخر حول العالم، لا يوجد ما هو أسوأ من البقاء في المنزل إجباريًا والعزل ذاتيًا تفاديًا للتعرض لعدوى فيروس كورونا.

ولكن هناك بعض الأخبار المشجعة لمساعدتك في تقبل فكرة منع السفر، فوفقًا لعالم النفس الحائز على جائزة نوبل دانييل كانيمان: "نحن نسافر بعقولنا، وليس أجسادنا".

في الواقع، أن نفسنا التي تذكرنا دائمًا بكل شيء لديها تأثير أكبر بكثير على تحديد هويتنا، وعندما نقبل هذه الحقيقة، نصبح منفتحين بشكل أكبر على عالم من الاحتمالات للسفر مع عقولنا تمامًا مثل أجسادنا، لذا عندما تشكل الأموال أو الوقت أو قيود السفر موانع لا تسمح لك في الذهاب إلى الأماكن التي تريد زيارتها، فعليك أن تبدأ التفكير جديًا في بدائل جديدة تحقق لك نفس الفكرة. 


حدّث قائمة المهام الخاصة بك


إن الفشل في التخطيط، هو تخطيط للفشل في حد ذاته، وفي حال أردنا رؤية وفعل أشياء جديدة في الحياة، علينا أن نصنع قائمة خاصة بنا يوجد بها كل الأشياء التي نريد اختبارها.

وعلى الرغم أن اهتماماتنا تتغير باستمرار مع تقدم العمر والخبرة، إلّا أنه في غالب الأحيان تبقى هناك أولويات لأشياء معينة علينا تقديمها على أمور أخرى، لذا قم بإضافة أو حذف بعض الأمور من القائمة والتي أصبحت غير قابلة للتنفيذ في الوقت الحالي، وسواء أتممت أمرًا بشكل كامل أو لم تفعل، فهذا بسيط كل ما عليك فعله هو أن تعيد صياغة القائمة أو أنشئ قائمة جديدة كليًا بالنشاطات التي تود فعلها في ظل هذه الظروف. 


خطّط لرحلتك القادمة


من الممكن أن تكون خيالاتك أو توقعاتك لمغامرة ما لديها نفس التأثير والقوة التي تشعر بها عندما تزور مكان معين فعليًا وفقًا للأبحاث العلمية. 

ولكن لا يمكنك أن تتطلع لشيء ما دون التخطيط المسبق له، فعلى الرغم من أنك قد لا تتمكن من تحديد تواريخ معينة في الوقت الحالي، إلّا أنه يمكنك البدء من خلال إنشاء مسار مثالي لرحتلك يتضمن الأشياء التي تريد رؤيتها والقيام بها.


اسرح في خيالك اللامحدود!


عندما نسافر في أذهاننا، يمكننا أن نحقق الكثير دون اتخاذ أي خطوة، وهذا يتحقق من خلال قراءة كتب المغامرات المتعلقة بالسفر، وأدلة السفر والسينما أو حتى التلفزيون والموسيقى واليوتيوب. 

ويمكنك أيضًا مشاهدة الكثير من الأشخاص المشهورين على مواقع التواصل الذين يشاركون قصص سفرهم والأماكن التي ذهبوا إليها مثل اليوتيوبر المعروف جو حطّاب والقصص المميزة التي يعرضها خلال جولاته السياحية. 


ابدأ بالنظر إلى الصورة من جانب مختلف


إن رؤية أو فعل أشياء لم تقم بها مسبقًا هو الحل الأسهل لتغيير منظورك لكل ما هو حولك، وهذا ما يجعل السفر هو الحل الأشهر لذلك، ولكن في الوقت الحالي ومع قرارت منع السفر بسبب كورونا يجب أن تفكر في فعل أشياء بديلة عن السفر، كأن تمشي لمسافات طويلة في مكان غير معروف كثيرًا في مدينتك واستكشافه بنفسك، أو  أن تقوم بزيارة المعالم السياحية الأشهر في دولتك.


تعلم مهارة جديدة


مع الظروف الحالية، بات هناك متسع من الوقت لك وفرصة يمكنك أن تستغلها في التسجيل أي شيء تعليمي عبر  الإنترنت، فالفن على سبيل المثال، يمكنك أن تتعلم الكثير عنه في العديد من من دول العالم دون الحاجة إلى الذهاب بنفسك لهناك على الأقل في الوقت الحالي.


ابتعد عن مواقع التواصل وغيرها في الوقت الحالي


عليك الآن أن تفكر جديًا في أخذ استراحة من الأخبار الرقمية ووسائل التواصل الاجتماعي، ففي كثير من الأحيان يمكن للمشي تحت أشعة الشمس أن يعطيك شعورًا بالأمل والراحة والطمأنينة، بدلًا من الجلوس لفترات طويلة والانشغال والقلق بشأن ما يحدث حاليًا في العالم. 

في النهاية، لا يوجد هناك أي شيء يمكنه أن يحل مكان السفر والتنقل حول العالم، ولكن لا يجب أن نستهين بقوة عقولنا والتي يمكنها أن تؤمن لنا الوصول إلى نصف الطريق على الأقل، إلى حين أن يعود كل شيء كما كان وأفضل. 
 

سفر سياحة لايف ستايل
 
 

احدث المقالات